مجلة البلاد الإلكترونية

تجمع العلماء المسلمين: يتوجه للبنانيين بالتهنئة بالذكرى السنوية للقادة الشهداء مستذكراً جهادهم الذي كان سبباً في تحرير لبنان من رجس الاحتلال الصهيوني

العدد رقم 272 التاريخ: 2021-02-20

عبرة الكلمات

عبرة الكلمات

جمر الدعاء

لشهيدٍ استحمَّ - كما يذكرُ القلبُ-‏ ذات انكسارٍ‏ بوقتي‏ وأهدى دمي وقدةَ‏ البدءِ.. علَّقَ الروحَ بين حياةٍ‏ وموتِ‏.. له.. للذي ظلَّ من وجعٍ ذابحٍ‏ سيِّدَ الجرحِ والقيدِ والزفراتْ.. ترفعُ الروحُ‏ جمرَ الدُّعاءْ!‏.

بكاء

حين بكى البحرُ‏ رفعْنا قمصاننا أشرعةً‏.. ونصبْنا أجسادنا صواريَ‏.. وأسْكَرْنا الريحَ حدّ الثمالةِ‏ بزبدِ أخطائنا‏.. ولأنّ الأسماك حينَ هاجمتنْا‏ أحسَسْنا بآدميتها‏.. وأن البحرَ‏ حين بكى‏ لمْ يبكِ على موتانا‏ الذين دفنّاهم فيه‏ لكنّهُ بكى علينا‏ ونحنُ نأكلُ بعضَنا‏ عن طريقِ الأسماك.

أنا والمطر

المطرُ أبيض.. وكذلك أحلامي... ترى هل تفرقُ الشوارعُ بينهما؟.. المطر حزين.. وكذلك قلبي.. ترى أيهما أكثر ألماً..؟ حين تستحقهما أقدام العابرين!!!.

الدماء

الدموعُ التي عَلَّقتني‏ أو تعلَّقتْ بي‏ ما أزالُ أردِّدُ أنسكابها‏.. وأرسمُ فوقَ الحروفِ لَذرفها‏ نقاطاً‏.. وألثمُ ما ظلَّ من ظِلِّهِا هنا في دمي‏ ثم أبكي، وأبكي‏ إلى أن يملَّ البكاءْ!‏.

حنان

لِمَنْ يرجعُ القلبُ‏ آنَ يفيضُ التذكُّرُ؟‏.. للوجهِ‏!!.. أم لابتهاجِ التوجُّسِ‏ في مقلتيكَ يشعُّ‏ فتخفق في داخلي‏ فرحةُ الإفتتانِ.. بمن أحتفي الآنَ‏؟.. يحتارُ نزفُ دمي‏.. كلُّ ما حوله‏ حاضرٌ‏.. آسرٌ‏.. دافقٌ بالحنان؟!‏.

 

حضور

فلتَعلَمْ عيناكَ‏ أني أفزُّ- إذا جئتَ-‏.. أنثرُ في خطوِكَ الآهَ‏ والخفقَ‏ والامتثالْ‏.. أصيرُ لكَ الطِّفلَ.. أرضى بما تمنعني.. وأمضي كأنَّكَ أعطيتَني‏ حلماً لا يُطالْ!‏.

 

 

 

غسان عبد الله