مجلة البلاد الإلكترونية

الهيئة الإدارية للتجمع: أمريكا عبر سفيرتها في لبنان تقوم بالتدخل بالقضايا التفصيلية وشؤون القضاء وتعمل على فبركة ملفات واتهامات وهذا خرق للأعراف الديبلوماسية

العدد رقم 303 التاريخ: 2021-09-24

بعد التطورات التي يشهدها الإقليم.. مبادرة الرئيس بري فرصة أخيرة لولادة حكومة جديدة

محمد الضيقة

أوساط سياسية للبلاد:

بعد التطورات التي يشهدها الإقليم.. مبادرة الرئيس بري فرصة أخيرة لولادة حكومة جديدة

حسم الأمين العام لحزب الله السيد حسن نصر الله في كلمته الأخيرة قضية الأزمة اللبنانية محدداً طريقتين لحلها، إما أن يلتقي عون والحريري ويتفاهما على صيغة تسمح بولادة حكومة جديدة أو أن يتحرك الرئيس نبيه بري ليلعب دوراً في تقريب وجهات النظر بين بعبدا وبيت الوسط.

وكما يبدو فإن الخيار الثاني هو الذي سيتم اعتماده لأن رئيس مجلس النواب الخبير في الشأن اللبناني قادر على القيام بهذه المهمة.

أوساط سياسية متابعة لهذا الملف أوضحت أن هناك تقدماً في سبيل حلحلة العقد التي كانت وما زالت تشكل عقبة أمام التأليف، متوقعة في حال صدقت النوايا أن تشهد الأيام المقبلة وضع هذه الحلحلة في اختبار جدية الفريقين بعد عودة الحريري من الخارج.

وأضافتِ الأوساط أن حزب الله دخل بقوة على خط هذه الأزمة من خلال سلسلة اتصالات أجراها مع الرئيس بري ومع التيار الوطني الحر طارحاً بعض الأفكار التي تساهم في ردم الهوة بين الرئيسين عون والحريري، معتبرة أن صدى هذه الأفكار كان إيجابياً وقد يثمر حكومة من 24 وزيراً لا ثلث معطل فيها.

وأكّدتِ الأوساط أن السبب المباشر وراء هذه الإيجابية الآن مرتبطة في المشهد الإقليمي الذي يتحرك بسرعة نحو إيجاد تسويات لكل الملفات الساخنة في الإقليم، معتبرة أن نتائج عملية سيف القدس وضعت المحور المعادي للمقاومة أمام استحقاقات كبيرة، حيث وضعت على طاولات النقاش في الإقليم وفي العواصم الدولية أسئلة كثيرة لكن أبرزها ماذا لو توسعت الحرب وأصبحت إقليمية؟ وهل أن الكيان الصهيوني قادر على مواجهة مثل هذا التحدي؟.

إضافة إلى ذلك رأت الأوساط في نتائج الاستحقاق الرئاسي في سوريا نقطة انطلاق لتطورات داخلية وخارجية تستعيد معها دمشق دورها الإقليمي بعد الانفتاح العربي والدولي عليها.

وأكّدت الأوساط أن كلَّ هذه المعطيات هي التي دفعت حزب الله للتحرك بالتنسيق مع الرئيس نبيه بري من أجل احتواء تقريب وجهات النظر بين المعنيين بالتأليف.

مؤكدة أن المساعي جدية هذه المرة لإنجاز تشكيل حكومة تواكب التطورات الدولية والإقليمية وتضع حلولاً لعشرات الأزمات التي يعاني منها لبنان إلا أن كل هذه الإيجابية المعلن عنها حتى الآن مرتبطة بصدق نوايا المعنيين وخصوصاً الحريري والرئيس عون.

محمد الضيقة