مجلة البلاد الإلكترونية

الهيئة الإدارية: "التدهور في سعر صرف الدولار الأمريكي السبب فيها هو التلاعب الذي يتم من خلال المصارف ومن خلال الرعاية الكاملة لحاكم مصرف لبنان رياض سلامة".

العدد رقم 373 التاريخ: 2023-01-27

إسرائيل خائفة وتستعجل الحل مع لبنان.. وأي حل أمريكي ملغوم سيفجر حرباً شاملة

محمد الضيقة

أوساط سياسية للبلاد:

بعد خطاب السيد نصر الله الأخير:

إسرائيل خائفة وتستعجل الحل مع لبنان..

وأي حل أمريكي ملغوم سيفجر حرباً شاملة

محمد الضيقة

يبدو أن هناك توافقاً غير مباشر بين القوى السياسية المعنية بتأليف حكومة جديدة بالإبقاء على حكومة تصريف الأعمال إلى ما بعد انتخاب رئيس جديد للجمهورية وهذا يعني أن ملف التأليف دخل في حالة موت سريري، ويعني أيضاً أن الأزمات التي يعاني منها اللبنانيون تتجه نحو مزيد من التدهور في ظل إهمال غير مسبوق من المسؤولين بالاهتمام بحياة شعب بأكمله..

إلا أن الملف أكثر تعقيداً هو ملف ترسيم الحدود البحرية مع فلسطين المحتلة، حيث تنتظر السلطة اللبنانية ما يحمله معه المبعوث الأمريكي من ردود إسرائيلية على الورقة اللبنانية.

أوساط سياسية متابعة أكّدت أن خطابات سماحة السيد حسن نصر الله بشأن الحدود البحرية قد فتحت كوة في جدار المفاوضات، خصوصاً أن المواقف الأخيرة التي أطلقها في كلمته الأخيرة كانت واضحة جداً أن لا نفط ولا غاز للكيان الصهيوني التي تراهن عليه واشنطن لتمويل أوروبا كبديل للنفط الروسي، إذا لم يتمكن لبنان من استخراج نفطه وغازه، وهذا الموقف من حزب الله كان كفيلاً وحده في تحريك المفاوضات واستعجال واشنطن من أجل حسمه قبل تشغيل حقل كاريش.

وأضافت الأوساط أن هناك تقديرات أولية تشير إلى أن المبعوث الأمريكي يعرف جيداً أن أي جواب سلبي إسرائيلي على الورقة التي تتضمن الطلبات اللبنانية ستكون له ارتدادات ليست في صالح العدو، خصوصاً تلك التي حدّدها السيد نصر الله في وضوح تام والتي تشمل بداية بإقرار حقوق لبنان في المياه الإقليمية وتثبيت هذه الحقوق بما لا يقبل أي تعديل أو تغيير في المستقبل، ثم الحصول على ضمانات بأن تباشر الشركات العالمية المعنية أعمال التنقيب والتحضير لاستخراج النفط والغاز فوراً، إضافة إلى هذا أكّدت الأوساط أن من ضمن الطلبات اللبنانية الإسراع في إزالة العقبات السياسية وتحديداً الأمريكية أمام صفقات توريد الغاز المصري والكهرباء الأردنية إلى لبنان، وأشارت إلى أن موقف حزب الله ثابت بشأن هذه الشروط، وهو يتابع عن كثب ما يدور من اتصالات ومحاولات من واشنطن للتخفيف من وقع التصعيد الذي فرضه كلام السيد نصر الله وذلك بتفخيخ الحل من أجل الاستمرار في المماطلة والمراوغة، معتبرة أن أي حل لا يكون واضحاً وقابلاً للتنفيذ قبل شهر أيلول فهذا يعني أن المنطقة تتجه نحو انفجار كبير قد تمتد نيرانه لتشمل المنطقة كلها، وهذا ما تخشاه إسرائيل وحلفاؤها وخصوصاً الاتحاد الأوروبي الذي سيكون المتضرّر الأكبر من أي تفجير أمني، حيث تفشل كل الاتفاقات التي عقدها مع الكيان الصهيوني ومصر بشأن استيراد الغاز منهما للتعويض عن الغاز الروسي.

وأكدت الأوساط أن حزب الله لن يقبل بأي حلول قد تفسّر بأنها أحد أوجه التطبيع مع الكيان الصهيوني، وهذا الأمر أوضحه سماحة السيد نصر الله وأكد عليه في كل خطاباته معتبراً أن هناك خيارين لا ثالث لهما، إما تنفيذ الورقة اللبنانية وما تضمنته من طلبات مباشرة وبوضوح تام، وإما أن المنطقة ستشهد حرباً حقيقية لن يعلم إلا الله كيف ستكون تداعياتها ونتائجها، والتي ستشمل الإقليم كلّه، وستكون لها أيضاً تداعيات على كل المشاريع الأمريكية التي تستهدف الإقليم بكافة دوله.

إخترنا لكم من العدد

إقليميات

الرئيس سَعَيَّدْ يَطْوِي صفحة العشرية السوداء.. ويُوَاجِهُ تَحدِّيَاتِ إعادةِ بناءِ الدولةِ الوطنيةِ

الرئيس سَعَيَّدْ يَطْوِي صفحة العشرية السوداء.. ويُوَاجِهُ تَحدِّيَاتِ إعادةِ بناءِ الدولةِ الوطنيةِ توفيق المديني تَمَّ في تونس إقرار الدستور الجديد، الذي جرى ...