مجلة البلاد الإلكترونية

المجلس المركزي للتجمع: المكلفون بتشكيل الحكومة يتصارعون على أمور ليست السبب الحقيقي وراء إطالة التأليف لأشهر، فهل يُعقل أن تسمية وزيرين توقف التشكيل طول هذه المدة؟!

العدد رقم 289 التاريخ: 2021-06-19

جولة رئيس مجلس الأمناء الشيخ غازي حنينة

جولة رئيس مجلس الأمناء الشيخ غازي حنينة

زار رئيس مجلس الأمناء في تجمع العلماء المسلمين الشيخ غازي حنينة، مقر مجلس علماء فلسطين في لبنان مهنئاً بالشهر الفضيل، حيث كان باستقباله رئيس المجلس الشيخ الدكتور حسين قاسم بحضور الناطق الرسمي للمجلس الشيخ الدكتور محمد الموعد، وأمين سر المجلس الشيخ هشام عبد الرازق وعضو المجلس الاستشاري الشيخ نزيه نقوزي.

توجه المجتمعون بالتحية إلى المدافعين عن المسجد الأقصى المبارك الذين ردوا هجوم المستوطنين الصهاينة بصدورهم العارية، مؤكدين على الدعم المطلق للمقدسيين، ومطالبين العالمين العربي والإسلامي بالدفاع عن مقدساتهم وعلى رأسها المجسد الأقصى المبارك، كما توجهوا بالتحية للمقاومة في لبنان وفلسطين، سائلين المولى عز وجل في شهر الصيام الخلاص من جائحة كورونا وتيسير أمور الناس في ظل الضائقة الاقتصادية والثبات والنصر على العدو الصهيوني المجرم.

كما بحثوا في الخطوات التي يجب أن تتبع في دعم انتفاضة القدس وفلسطين في ظل الخذلان العربي، وأكدوا، وعلى وحدة الصف الفلسطيني في جميع الميادين.

وأثنى الشيخ غازي حنينة على الدور المهم الذي يقوم به مجلس علماء فلسطين في دعم قضية فلسطين على كل المستويات وترسيخ معاني المحبة والإخوة ووحدة الصف.

كما استقبل إمام مسجد الغفران في صيدا الشيخ حسام العيلاني في مكتبه رئيس مجلس أمناء تجمع العلماء المسلمين في لبنان الشيخ غازي حنينة وبحث معه سبل التعاون على الساحة الإسلامية لتحقيق الأهداف المشتركة والتي على رأسها حماية المقاومة وتعزيز الوحدة

وقال الشيخ العيلاني شرّفنا اليوم الشيخ غازي بزيارته هذه ووضعنا في أجواء حركته التي تهدف إلى توحيد الصفوف وأبدينا استعدادنا للتعاون لما فيه الخير لأمتنا ونبارك للشيخ غازي اختياره رئيسا لتجمع العلماء المسلمين في لبنان وتسلمه مهامه الجديدة ونتمنى له النجاح والتوفيق.

واستقبل رئيس تيار الارتقاء في لبنان الشيخ خضر الكبش رئيس مجلس الأمناء في تجمع العلماء المسلمين الشيخ غازي حنينة حيث تم التأكيد على الوحدة الإسلامية لمواجهة التحديات

وقال الكبش أن تجمع العلماء المسلمين كان سباقا لتعزيز الوحدة بين المسلمين ومن خلال عمله واستطاع من خلال حضوره الدائم أن يحول أقواله إلى أفعال فكان حاضرا وسندا إلى القضية الفلسطينية ومع المقاومة في كل المواجهات والمراحل التي مرت بها.

إخترنا لكم من العدد