مجلة البلاد الإلكترونية

المجلس المركزي للتجمع: المكلفون بتشكيل الحكومة يتصارعون على أمور ليست السبب الحقيقي وراء إطالة التأليف لأشهر، فهل يُعقل أن تسمية وزيرين توقف التشكيل طول هذه المدة؟!

العدد رقم 289 التاريخ: 2021-06-19

زيارة ضريح الشيخ أحمد الزين بيوم القدس

زيارة ضريح الشيخ أحمد الزين بيوم القدس

بمناسبة يوم القدس العالمي الذي يأتي في آخر جمعة من شهر رمضان المبارك، قام وفد من تجمع العلماء المسلمين برئاسة رئيس الهيئة الإدارية سماحة الشيخ الدكتور حسان عبد الله بزيارة ضريح الشيخ أحمد الزين في صيدا، حيث تلا الوفد الفاتحة على ضريحه الشريف..

ومن ثم ألقى سماحة الشيخ الدكتور حسان عبد الله الكلمة التالية:

جئنا في هذا اليوم المبارك اليوم الذي يسبق الجمعة الأخيرة من شهر رمضان المبارك الذي أعلنه الإمام الخميني (قده) يوماً للقدس العالمي، لنحتفل هنا عند شيخ القدس وشيخ الوحدة الإسلامية، سماحة الشيخ أحمد الزين، لنقول له: "سماحة الشيخ نحن على العهد ماضون وسنمضي بكل قوتنا لتكريس المبادئ التي علمتنا إياها:

 المبدأ الأول: الدعوة إلى الإسلام المحمدي الأصيل الذي ليس فيه عصبية، والذي هو إسلام واحد، (إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً) الدين الذي ليس فيه إرهاب وليس فيه تكفير، وليس فيه عصبية، هذا هو الدين الإسلامي المحمدي الأصيل.

الأمر الثاني: الدعوة للوحدة الإسلامية، هذه الوحدة التي عملت لها طوال حياتك فكنت بحق شيخاً للوحدة الإسلامية، وكنت داعماً ومسانداً لكل من دعا لهذه الوحدة، ولذلك لم تفرق بين شيخ سني وشيخ شيعي، بل كنت دائماً تدعو لإسلام واحد وعلماء موحّدين، ولذلك كنت من المؤسسين لهذا التجمع المبارك، تجمع العلماء المسلمين.

الأمر الثالث: الدعوة لتحرير فلسطين في هذا اليوم المبارك يوم القدس العالمي سيتحقق الأمل إن شاء الله بتحرير فلسطين كل فلسطين من البحر إلى النهر، وسيتحقق هذا الحلم الذي راودك دائماً في أن تصلي في القدس وإن شاء الله بات قريباً وزوال الكيان بات قريباً، وسنصلي جميعاً في القدس وسنصلي نيابة عنك في القدس بإذن الله تعالى، لأننا على قناعة أن على الأقل واحد منا سيصلي في القدس، فليصلِ عن الشيخ أحمد الزين.

الأمر الرابع: هو مساندة المقاومة، المقاومة التي دعمتها بكل قوتك والتي كلفك دعمها الكثير، على الصعيد الشخصي والأذى النفسي ولكنك لم تلن ولم تهن وبقيت على نفس الموقف، هذا الثبات الرائع الذي لازمك طوال حياتك مدرسة نتعلم منها، وإن شاء الله يا سماحة الشيخ سنثبت نحن أيضاً على هذا النهج وعلى هذا الموقف إلى أن نلقى الله عزّ وجل كما لقيت من دون أي تراجع ومن دون أي زلل ومن دون أي خلل.

إننا هنا إخوتك العلماء من تجمع العلماء المسلمين وخاصة علماء صيدا جئنا لنقول لن ننساك يا شيخنا، لن ننساك وسنظل على العهد إلى أن نلقى الله والحمد لله رب العالمين، والفاتحة.

 

إخترنا لكم من العدد